اطبع العراقي
————————————————————————————————————————————————————————

15-06-2012
العراقي نيوز



اعلن مصدر في مكتب الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر الجمعة ان الصدر ورئيس الوزراء نوري المالكي بحثا الازمة السياسية في اتصال هاتفي من دون ان يتم الاتفاق على انهائها.
وقال المصدر لوكالة فرانس برس ان "المالكي اجرى اتصالا هاتفيا مساء امس (الخميس) بالسيد الصدر لبحث الازمة السياسية، من دون ان يتم الاتفاق على انهاء الازمة" التي تدور حول سحب الثقة من حكومة المالكي.

 
المصدر "لكن الطرفين بحثا ايجاد طرق لانهائها".
وهذا اول اتصال يعلن عنه بين الجانبين منذ لقائهما في ايران في اذار/مارس الماضي.
وفي وقت لاحق، اعلن المصدر في مكتب الصدر في النجف ان "الايام القليلة المقبلة ستشهد لقاء بين زعيم التيار الصدري ورئيس الوزراء من اجل البدء بنقاشات لانهاء الازمة".

واضاف "يمكن ان يكون اللقاء ثنائيا او يجمع طرفا ثالثا من الجهات السياسية المطالبة بسحب الثقة من المالكي مثل القائمة العراقية او غيرها".
وتابع "لم يحدد مكان اللقاء حتى الان، فاما ان يذهب الصدر الى المنطقة الخضراء او ان ياتي رئيس الوزراء الى النجف، لبحث الازمة القائمة".
وتحاول قائمة "العراقية" بزعامة اياد علاوي وقوى كردية يدعمها رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني وتيار الصدر منذ اسابيع سحب الثقة من حكومة المالكي على خلفية اتهامه بالتفرد بالسلطة.

ويمثل هذا المسعى احد فصول الازمة السياسية في العراق التي بدات عشية الانسحاب الاميركي قبل ستة اشهر، وباتت تشل مؤسسات الدولة وتهدد الامن والاقتصاد. 

Aliraqis News 2012 © aliraqis.com